إستئصال ورم كبير من عنق رضيعة تبلغ من العمر 5 أيام

12‏/05‏/2012
s920111805418
تمكن فريق من الأطباء المتخصصين بوحدة جراحة الأطفال بمستشفى الشاطبى الجامعى بالإسكندرية، من إجراء جراحة نادرة لرضيعة تبلغ من العمر 5 أيام لاستئصال ورم كبير من عنقها يصل حجمه ما بين 25 إلى 10 سم.

وقام الدكتور صابر وهيب أستاذ جراحة الأطفال بكلية الطب جامعة الإسكندرية رئيس الفريق الطبى بإجراء العملية الجراحية ومتابعة حالة الطفلة وإجراء الفحوصات الطبية والأشعات اللازمة لها، للتأكد من سلامة صحتها قبل خروجها من المستشفى.

وقال "وهيب" إن الطفلة منذ ولادتها كانت تعانى من صعوبة وفشل فى الجهاز التنفسى، مما أدى إلى وضعها تحت جهاز تنفس صناعى بوحدة العناية المركزة للأطفال حديثى الولادة، وتم إجراء الجراحة لها بنجاح واستئصال الورم من عنقها.

وأشار أستاذ جراحة الأطفال إلى أن مثل هذه الجراحات تتطلب تقنية عالية ودقيقة، ويتم ذلك من خلال وحدة متخصصة فى مثل هذه العمليات فى أعرق وأقدم وحدات جراحة الأطفال بمستشفى الشاطبى الجامعى بالإسكندرية، والتى تعد من أعظم الوحدات فى مصر والشرق الأوسط.

وأكد "وهيب" أن الورم الذى تم استئصاله يعد من الأورام نادرة الحدوث فى الأطفال، لافتا إلى أن أحدث الإحصائيات تشير إلى زيادة نسبة العيوب والتشوهات الخلقية فى السنوات العشر الأخيرة فى مصر، وأشار إلى أن هذه العيوب الخلقية تعد من الحالات النادرة ولكن زاد معدل حدوثها بشكل ملحوظ فى السنوات الأخيرة.

0 التعليقات:

أضف تعليق

أنشر تعليقك

السابق التالى الصفحة الرئيسية
 
 
 

MATAF تحليــلات

التحليلات اليومية والأخبار

 
تحذير المخاطرة | سياسة الخصوصية | من نحن ؟ | اتصل بنا | إعلن معنا | RSS | الرئيسية
...............................................................................................................................................................................................................................................................................
توضيح مخاطرة
المعلومات الواردة في هذا الموقع الإلكتروني هي للإطلاع فقط . ولا تعني حث المطلع عليها للإتجار بأي عملة أو أسهم او سندات أو معادن أو أي ورقة مالية . حيث تعكس المعلومات في هذا الموقع رأي الكاتب نفسه و الذي من المفترض أن تكون دقيقة و لكنها لا تعتبر مضمونة أو دقيقة, ونحن لا نعد ولا نضمن بأن تبني اي من الإستراتيجيات المشار إليها سوف يفضي الى أرباح تجارية . وبالتالي فإن الموقع والعاملون به والشركات التابعة له ليسو مسؤولين بأي شكل من الأشكال عن أية خسائر قد تنتج من الأخذ بالمعلومات الواردة فيه
تحذير مخاطرة
يعتبر الاستثمار في سوق العملات العالمية باستخدام الهامش أو الروافع المالية من المجالات الاستثمارية عالية الخطورة والتي تستلزم وضع العديد من الأسس العلمية الكفيلة بإنجاح العمليات الاستثمارية في هذا السوق وليس بالضرورة أن تكون هذه المتاجرة متوافقة مع كل المستثمرين، و بالتالي فإن الإستثمار في هذه السوق يتطلب قدرا عاليا من الدراية بمخاطره وتوخي الحذر عند اتخاذ قرار الشراء والبيع.
تداول العملات
الأجنبية يمكن أن يكون مربح للمستثمرين ذوي الخبرة ومع ذلك فإنه قبل اتخاذ قرار بالمشاركة في سوق العملات يجب أن تنظر بعناية في أهداف استثمارك ومستوى الخبرات والمخاطر والأهم من ذلك أن لا تستثمر أموالا لا تستطيع تحمل خسارتها حيث أن هناك قدر كبير من التعرض لمخاطر تقلبات أسعار الصرف الأجنبي، فأي صفقة في سوق العملات تنطوي على مخاطر بما في ذلك على سبيل المثال لا الحصر، احتمال تغير سياسي أو الظروف الاقتصادية التي قد تؤثر تأثيرا بشكل كبير في الأسعار أو سيولة العملة مما قد ينتج عنه خسارة بعض اموالك أو لا سمح الله جميع ماتملك في هذا السوق
Copyright © فوركس واى